بعد الجائحة: إعادة تصوّر دور الجهات الحكومية وغير الحكومية في (إعادة) بناء النظم الصحية الوطنية في العالم العربي

أصبحت البلدان في المنطقة العربية تعتمد اعتماداً متزايداً على الجهات الفاعلة من غير الدول، ولا سيما القطاع الخاص، في توفير الرعاية الصحية، وإنَّ أي استجابة تقتصر على الدولة وحدها قد لا تكون كافية لمعالجة جائحة كوفيد-19. تستكشف هذه الورقة كيف تعاونت الجهات الحكومية وغير الحكومية في الدول العربية إلى الآن، وتقترح سبل المضي قدماً لضمان توفير خدمات رعاية صحية ذات جودةٍ للجميع.

تنشر مبادرة الإصلاح العربي هذه المقالة بالتعاون مع تشاتام هاوس، وهي جزء من سلسلة تتناول مستقبل الحوكمة والأمن في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتأثيرهما على دور الدولة في المنطقة.

لقراءة المقال كاملا: اضغط هنا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.