تونس: التهميش الاجتماعي الاقتصادي في تطاوين يُشكّل قنبلة موقوتة

رغم أن تطاوين تزخر بالنفط والغاز، لا تزال هذه الولاية التي تقع في جنوب تونس تعاني من التخلف والتهميش الشديدين، الأمر الذي دفع سكانها مراراً وتكراراً إلى الاحتجاج للمطالبة بإعادة استثمار ثرواتها في تعزيز البنية التحتية وتوفير فرص عمل محلية. تدرس هذه الورقة البحثية الدوافع الأساسية الكامنة وراء الاضطرابات المتواصلة في ولاية تطاوين، ورد الفعل العنيف من جانب قوات الأمن، والتعهدات التي لم تفِ بها الحكومات التونسية المتعاقبة بالتصدي للتهميش الاجتماعي الاقتصادي الذي تعاني منه المنطقة.

لقراءة هذه الدراسة: اضغط هنا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.